ساندبوكس
|

ساندبوكس : 4 نقاط هامة لنجاح مواقع الويب

ساندبوكس هو عبارة عن مرشح يُستخدم في محركات البحث لحجب تصنيف وظهور المواقع الناشئة حديثًا في صفحات البحث.

يتناول هذا المقال تركيزًا على التحديات التي يفرضها ساندبوكس من قبل محركات البحث ، وكيف يمكننا التغلب على هذه العقبات والخروج من هذا النمط السائد عند بناء الموقع.

يحمل العديد من المدونين آمالًا كبيرة في بناء موقع ويب واسع النطاق ، وذلك بهدف توسيع انتشار صفحاته في نتائج محركات البحث وجلب زيارات من شتى المناطق حول العالم.

على سبيل المثال ، وعلى الرغم من أن بعض أصحاب المواقع يتقنون برمجة صفحات الويب وهندسة متطلبات SEO ، إلا أنه فقد بات من الممكن أن يعيق ساندبوكس من ظهور صفحات الموقع في الفترات الأولى من نشأة الموقع.

 

 

ما هو فلتر ساندبوكس؟

جوجل ساندبوكس ، أو ما يُعرف بصندوق الرمل ، هي أداة حقيقية وموجودة ولكن حتى الآن، لا تعترف Google رسميًا بوجودها.

وهذا الأمر لا يقتصر على مواقع الويب فحسب ، بل يتسع ليشمل أيضًا متجر Google Play ومنصة YouTube ومنصة المجلات في Google.

 

جوجل ساندبوكس

عند إطلاق موقع ما على شبكة الإنترنت وللمرة الأولى ، قد يختفي عن مرأى الزيارات بسبب فلاتر Google ، وذلك لفترات تتراوح بين شهرين إلى 8 أشهر.

أدلت هذه الظاهرة لأول مرة عام 2004 ، ذلك عندما قام بعض المدونين بإنشاء مواقعهم على الويب و بناء روابط خلفية قوية.

إذ لاحظ البعض منهم بأن مواقعهم لا تظهر في نتائج محرك البحث جوجل ، ولأسباب غير معروفة في البداية.

لكنهم سرعان ما أدركوا أنهم وقعوا تحت تأثير Sandbox ، ونتيجة لذلك قد يؤدي ذلك الوضع إلى تخلي المدونين الجدد عن فكرة بناء موقع إلكتروني.

 

معايير تحدد مدى قوة الموقع الإلكتروني

  1. مقياس ثقة محركات البحث (Trust Flow).
  2. مقدار الانتشار (Citation).
  3. الروابط الخلفية (Backlinks).

 

حياة موقع الويب

كل موقع إلكتروني لديه تجربة مختلفة مع Google Sandbox، وتختلف شدة تاُثير الظهور من موقع لآخر.

تلعب الروابط الخلفية دورًا هامًا في التغلب على تأثير صندوق الرمل (ساندبوكس)، حيث تساهم في تسريع تصنيف المواقع في نتائج محركات البحث.

ومع ذلك، تعترضنا مشكلة تتمثل في عقوبات جوجل التي تفرضها عقب شراء الروابط الخارجية أو الوقوع ضحية شبكات PBN.

 

طرق تساعد في نجاح الموقع الإلكتروني

  1. الإلتزام بمعايير SEO.
  2. أرشفة صفحات الموقع.
  3. اختيار استضافة مناسبة.
  4. المحتوى الذي يتضمنه الموقع.

 

الإلتزام بمعايير SEO

عادة ما يؤدي اتباع إرشادات تحسين محركات البحث والامتثال لشروط حقوق الملكية إلى التخلص من تأثير Sandbox.

على سبيل المثال لا بد من مراعاة نقطة هامة مثل عدم سرقة المحتوى من مواقع أخرى ، ولا شك بأن يؤدي هذا السلوك إلى فقدان الترتيب في نتائج محرك البحث SERP.

بالتالي فإن الامتثال لقواعد تحسين محركات البحث أثناء كتابة المقالات يتطلب اهتمامًا بعدة جوانب ، منها العناوين والكلمات الرئيسية وبناء الروابط.

بالإضافة إلى ذلك ، دعم المقالة بالروابط الداخلية والخارجية.

 

أرشفة صفحات الموقع

لتحقيق إمكانية أرشفة صفحات موقعك، يتطلب الأمر إثبات الملكية باستخدام أداة Google Search Console.

يُنصح أيضًا بإتمام أرشفة المقالات التي تم كتابتها مؤخرًا ، حيث يساعد ذلك الروبوتات في الوصول السريع إلى عنوان الموقع.

يمكن أن تدعو الحاجة أيضًا إلى استخدام خريطة (Sitemap) لكل صفحة ، ووضعها في ملف مستقل خاص بالموقع.

حيث أن هذا الإجراء من شأنه أن يُعزز من ظهور الصفحات في عمليات البحث اليومية.

هناك العديد من الأدوات المتاحة للمساعدة في إنشاء خرائط المواقع ، ويمكن الاستعانة ببعضها مثل Sitemap generator لإنتاج ملفات XML .

 

اختيار استضافة مناسبة

تزداد الحاجة إلى اختيار مزود خدمة استضافة ويب جيد ، حيث أن أهم معيار من معايير تقديم الخدمة هو استمرارية تشغيل الموقع على مدار الساعة، دون انقطاع في الليل أو في فترات الصباح الباكر.

يعتبر هذا الأمر هاما حيث أن غالبا ما تقوم روبوتات Google ببدء الفهرسة خلال فترات متأخرة من الليل.

ولا بأس بإجراء صيانة دورية على صفحات الموقع في فترات قلما يتواجد بها الزوار ، لكن يجب الحفاظ على عدم تكرار ذلك السلوك يوميا.

 

المحتوى الذي يتضمنه الموقع

في حال ما كان الموقع حديثًا وما زال يخضع لظاهرة Google Sandbox ، فإن اتباع مسارا جيدا في نشر المقالات هو بمثابة خيارًا ممتازًا.

حيث يساهم ذلك في قيادة نتائج البحث من قبل محرك Google إلى إظهار نتائج يدعمها موقعك باستمرار.

وبالتالي من الممكن أن يعزز ذلك ظهور المقالات في نتائج البحث الأولى وخاصة عند التركيز على محتوى محدد.

 

تقييم هذا المنشور

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *