قواعد سيو
|

قواعد سيو : 6 خطوات في كتابة مقال ناجح

سيو SEO هي اختصار لكلمة Search Engine Optimization ويطلق عليها أيضا محسن محركات البحث .

عادة ما يتم العمل بواسطة طرق  وأدوات SEO عندما تستدعي  الحاجة التعديل الفني لموقع الويب وطريقة ظهوره في محركات البحث.

توفر كتابة مقالات SEO العديد من المزايا على رأسها ترقية الموقع في نتائج البحث وملاءمة العنوان بطبيعة المحتوى التي يقدمه.

وكذلك عندما يتعلق الأمر بالإرتباطات المتشعبة ، يمكن أن يؤدي أسلوب SEO صلة وشعبية مستمرة في استعلامات البحث القائمة على حاجة المستخدمين.

 

 

أساسيات وقواعد سيو

  • البحث عن كلمات مفتاحية مناسبة.
  • الكلمة المفتاحية في عنوان المقالة.
  • الكلمة المفتاحية في وصف ميتا.
  • توفير كمية مناسبة من المحتوى.
  • دعم المحتوى باستخدام الروابط الداخلية والخارجية.
  • تتبع نتائج البحث ومحاولة إجراء التعديلات.

 

البحث عن كلمات مفتاحية مناسبة

الكلمة المفتاحية هي عبارات يكتبها المستخدمين باستمرار في محركات البحث.

هناك الكثير من الأدوات التي توفر دراسة حول الكلمات المفتاحية الأكثر شهرة ، أو حتى تلك التي يمكن العثور عليها بسهولة.

ومن جهة أخرى تساعد محركات البحث في ترتيب صفحات المواقع وتقريب نتائج أكثر دقة من قبل الكلمة التي قام بوضعها المستخدم.

 

الكلمة المفتاحية في عنوان المقالة

يساعد وجود الكلمة المفتاحية في المقالة على ربط الصفحة بطريقة تشعبية من قبل محركات البحث حيث يمكن وجودها إلى ترشيح المقالة على لائحة وعناوين الظهور.

ولا شك بأن عناوين المقالات هي أول ما يجذب الأنظار بالنسبة للمستخدمين ، لذا فإن الحفاظ على عناوين بسيطة وجذابة هي أولى خطوات قواعد SEO.

 

الكلمة المفتاحية في وصف ميتا

علامة ميتا أو الوصف التعريفي للمحتوى بالإنجليزية Meta Description ، تعطي ملخصا قصيرا حول ماهية المقالة وما تقدمه في محرك البحث.

وهي واحدة من إحدى الأدوات الأساسية في إتباع قواعد سيو على نحو مطلوب ، وبالتالي يمكن أن تأخذ محركات البحث مقتطفات تلقائية على شكل علامات وصفية إن تطلب ذلك الأمر.

 

 

توفير كمية مناسبة من المحتوى

لا شك بأن المقالات القصيرة تحد من بقاء الجلسات لوقت طويل في الموقع ، وغالبًا ما تجري عناكب محركات البحث تقييمًا عند دخول المستخدمين الجدد إليها.

بحسب استفتاء أجري على موقع كورة فإن عدد كلمات المقالات على الإنترنت يتراوح إجمالا ما بين 500-1500 كلمة في المتوسط ، يأتي ذلك تزامنًا مع طبيعة المحتوى ومدى انسجام الكاتب في سرد أطروحاته الكتابية.

 

دعم المحتوى باستخدام الروابط

غالبا ما تدل مصادر المقالة على مدى واقعيتها بالنسبة للقارئ ، وبالتالي لا بأس بإرفاق عدد من المراجع التي تم الإستعانة بها أثناء كتابة المحتوى.

يمكن أن يؤدي إرفاق المراجع إلى تحسين نسبة الثقة التي يمكن أن يحصل عليها الكاتب من قبل محركات البحث ، لا شك بأن هذه الطريقة هي واحدة من أهم قواعد SEO في الوقت الحالي.

وكذلك الأمر في إشارة الروابط إلى صفحات الموقع الأخرى مثل المقترحات وغيرها ، تسمى هذه الطريقة بعملية الربط الداخلي لصفحات الموقع.

 

كتابة محتوى مثير للإهتمام

الفضول في سرد المقالات هو إحدى الطرق التي تدل على عنصر ما في أساس تكوين المعرفة ، حيث أنه ضرورة متلازمة في تطوير المهارات الفردية.

لذا فإن إثارة اهتمام القارئ سوف تنتج حافز المعرفة والتي تقود العودة إلى الوراء وقراءة المقالات من جديد.

عمومًا فإن أسلوب ونمط كتابة المحتوى يعتبر من أهم قواعد SEO التي تساعد على تكوين ارتباط نفسي لدى القراء.

 

المراجع

  1. ^ What is SEO?.
  2. ^ Search Engine Optimization (SEO) Starter Guide.
  3. ^ The psychology and neuroscience of curiosity.
  4. ^ SEO Step-by-Step Tutorial: 8 Easy Basics for Beginners to Master.
  5. ^ What Are Keywords? (and Why You Need to Know How to Find Them).
  6. ^ Control your snippets in search results.
  7. ^ How many words should an article have?.
تقييم هذا المنشور

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *