البرمجة
|

البرمجة : أفضل 6 نصائح حول دراسة الخوارزميات

البرمجة Programming هي أداة تمكن المستخدم من تكوين تطبيقات الحاسبات الإلكترونية.

ومن الممكن أن تشير البرمجة إلى عملية ما لإخبار الحاسوب بالمهام التي يجب القيام بها.

مع ذلك فقد تعود الى خوارزميات تدل على شتى طرق التعاون بين البشر وكافة الأجهزة التقنية.

تمكن البرمجة المطوّر من انتاج تطبيقات أكثر شمولية واحترافية في السيطرة على الحاسبات.

على سبيل المثال تطبيقات سطح المكتب بأنواعها المتعددة وأيضًا تطبيقات الويب.

بالإضافة إلى تطبيقات الأجهزة الطرفية الأخرى التي توفرها لغات التجميع.

وتلعب هذه الرموز دوراً هاماً في وظائف الحاسب , إذ تتربع على قائمة الاستخدام المتقدم لأجهزة الحاسوب.

بالتالي يمكن اعتبارها عنصراً رئيسيًا في توظيف الحواسيب بشتى أنواعها.

 

 

ووفقا لويكيبيديا تعد البرمجة أيضًا مجموعة من الأوامر التي تكتب وفقًا لقواعد لغة ما.

وتُطلق أيضًا على أي إجراء خاص بتطوير البرامج وتشغيلها.

 

أهمية وظائف البرمجة

لا يمكن الحد أو التقليل من أهمية برمجة الحاسوب.  حيث أن لها دور كبير في حل المشكلات.

على سبيل المثال يتم من خلالها أتمتة عمليات المعالجة وابتكار طرق جديدة للقيام بالأشياء.

وهو الدور الذي يقود إلى تنفيذ المهام بكفاءة عالية مثل:

  • إدارة الخوادم وتتبع حركة المرور.
  • تعديل وتكوين قواعد البيانات.
  • بناء التطبيقات وصفحات الويب.
  • إدارة أنظمة الرقابة.
  • تقنيات النسخ الاحتياطي.
  • حماية أوجه الشبكة من عمليات القرصنة.
  • بناء أنظمة التشغيل.

 

أدوات مساعدة للمطورين

 

رحلة تعلم البرمجة

يتطلب منك الدخول إلى عالم البرمجة الوعي ببعض الجوانب والمتطلبات التي تتيح لك بناء وهندسة الشيفرة.

وكذلك الأمر بالنسبة للمبرمجين , وعلى رأس أولوياتهم أيضاً تطوير وبناء الشيفرة البرمجية.

وبالتالي لا يمكن إهمال بعض الشروط الواجب مراعاتها قبل الدخول في هذا العالم.

إدراك الأساسيات

ادراك الأساسيات يعني عدم وقوع المبرمج في الأخطاء مجددًا , قد يتطلب ذلك قضاء فترة أوليّة في إعداد البرامج المبسطة.

هناك الكثير من الكتب المجانية والمدفوعة كما قد يجد الطالب كم هائل من المحاضرات المرئية على شبكة الانترنت.

وبالتالي يستطيع من خلالها البدء بتعلم لغات البرمجة .

إذ أن إدراك الأساسيات يقلل من تفاقم الأخطاء في وقت متأخرة من مرحلة التعليم.

 

الممارسة

يمكن للمحترفين أيضًا الإنتفاع من مزايا الممارسة على المدى البعيد.

وبالتالي فإن أهم ما يؤكد نجاح المبرمج والمطور هو القدرة على ممارسة لغة ما.

يعود ذلك إلى أن سقف تحقيق الأهداف مرتبط ارتباطا وثيقًا بعمليات الممارسة.

حيث تعتبر من أهم المسائل التي تقود إلى تطوير أفكار وبرامج ناجحة.

وما أن يتحقق بالفعل هو اثبات ان اتقان أي حرفة في شتى المجالات يعتمد بشكل رئيسي على الممارسة .

فترات الممارسة

ينصح  بساعتين من اليوم على الأقل للقيام بتنفيذ التطبيقات من مصادرها.

ومع ذلك فعند البدء ببناء البرامج سوف يكتسب المبرمج مهارات جديدة مع مرور الوقت.

أوجه الممارسة

  • اقتناص وتصيّد الأخطاء في المترجم.
  • المرور بقواعد اللغة الصارمة.
  • التنبؤ من أخطاء متوقعة.

الإختصاص

يعد التخصص من أهم العوامل التي تقود إلى التمكن من لغة ما مع اختلاف الإصدارات من حين لآخر.

فقد بات من الصعب السيطرة على كافة لغات التقنية دون انقطاع.

ومع ذلك تجد العديد من الأشخاص تارة هنا وتارة هناك يتأرجحون بين لغات البرمجة.

بالتالي قد تحل مشكلات بإحدى المشاريع تفوق قدرتهم على تحليلها وذلك بسبب تعددية المهام.

لذا ينصح باتباع رموز لغة ما دونًا عن غيرها وخاصة في المراحل الأساسية الأولى.

 

هندسة البرمجيات

تتخذ هندسة البرمجيات من منهجها عملية التطوير.

وبالتالي يدل التطوير على إدارة حزم من الدوال البرمجية وتكرارها مع اختلاف طبيعة المخرجات لكل مرحلة.

يندرج الساسة من المطورين على رأس قائمة مهندسي البرمجيات.

حينئذ يمكنهم التكيف مع عدة مشاريع احترافية مقابل افتقادهم القدرة على التخصص.

على سبيل المثال , فقد يتعذر على مهندس البرمجيات المعرفة الكافية بلغة C++.

وإن دل ذلك فهو يدل على مدى أهمية المعرفة واتباع نهج الإختصاص بلغة ما.

وبالرجوع إلى هندسة البرمجيات فهي تشير إلى أنها فرع من فروع الحاسوب.

يدور هذا التخصص في فلك تصميم التطبيقات البرمجية وتطويعها.

بالتالي يمكن اختبار وصيانة كل ما يتعلق ببرنامج ما دون الأخذ بنوع وقواعد اللغة التي بني عليها.

 

خيبات الأمل

لغات البرمجة تعتمد على الخوارزميات في أداء مهامها الأولية والتي تقود أحيانا إلى تثبيط العزيمة.

على الرغم من غرابة الأمر إلا أنه يكاد يكون صحيحًا بالفعل.

بناء المشاريع البرمجية على دفعات قصيرة يمكن أن يؤدي إلى الأشياء الممتعة.

لكن المبالغة وحصر (تقصير) وقت إنهاء المشروع سوف يقود إلى خيبات أمل متعددة.

على سبيل المثال , قد يتوالى الملل مع بعض المهام نظرًا للعجلة في تكوين ملامح المشروع.

ثم يتوقف البرنامج عن العمل في أسوأ مراحله مظهرًا بذلك مجموعة من الأخطاء.

وبالتالي وتجنبًا من تفاقم الأخطاء يمكن للمبرمج التغلب على الأمر بإتمام البناء على دفعات قصيرة.

 

 

الوقت

يعبر الوقت عن زمن مستمر ومتسلسل من الأحداث. على سبيل المثال فإن الوقت متتابع بلا رجعة.

ويمكن أيضا التعبير عنه بأنه كمية مكونة من قياسات متعددة. ويقال عن الوقت أيضا بأنه البعد الرابع من هذا الكون.

مع ذلك فإن مراعاة وضبط فترات إنهاء المشاريع هي من علامة تنظيم الوقت لدى المبرمج.

وأما في حال مماطلة تسليم وإنهاء مشاريع البرمجة سوف يؤدي ذلك الأمر إلى خيبة أمل.

بالتالي يتميز المطور الناجح بقدرته على إدارة وجدولة مهامه اليومية لكسب المزيد من الإنجاز.

 

الاستمرار

تعتبر الإستمرارية من أهم علامات النجاح على مستوى الفرد والمشاريع.

وهي مسألة في غاية الأهمية لكل من يريد تقديم برامج وتطبيقات ناجحة.

ومع ذلك , فإن استئناف المشاريع البرمجية ومواصلة حرفة البرمجة من أهم أسباب تطور المبرمجين والمطورين معا.

 

البرمجة تحتاج إلى استمرار

في ظل الواقع التقني الذي آلت الحياة إليه يعبر الإستمرار في دراسة الخوارزميات البرمجية عن حدوث طفرات مفاجئة من قبل المطورين.

وقد يلحق بهذه الطفرة انتقال وتوجه جماعي في مشاريع البرمجة.

وبالتالي فإن الاستمرارية في إنتاج البرامج تسلط الضوء على طرق جديدة يتم من خلالها قراءة المستقبل.

 

الفرق بين البرمجة والتطوير

في طبيعة الحال يكمن الفرق بين الإثنين بأن المبرمج يقوم بالتركيز على كتابة توجيهات الحاسوب.

وبالتالي من الممكن أن يضم ذلك أيضا البحث عن الأخطاء.

بينما يقوم المطور باستخدام اللوائح والتعليمات البرمجية.

فهو يتبنى عملية التخطيط في توجيه أجهزة الحاسوب وفقا لحاجة المستخدم.

ويقال أيضا بأن المبرمجين هم مهندسين صناعة الآلة بدءًا من تكوين الرقاقات إلى لغات التجميع .

على سبيل المثال , فإن كل ما يعاد كتابته من جديد ووفقا لقواعد مسبقة هو بمثابة تطوير وليس برمجة.

 

معدل الدخل السنوي لدى المبرمجين

في طبيعة الحال وبفضل الحاجة الدائمة لوجود مطورين ومبرمجين.

يتم تعويض مهندس البرمجيات مقابل القيمة التي يقدمها.

حيث تشير الإحصائيات بأن متوسط دخل المبرمج السنوي قد بلغ 132.930 دولار أمريكي منذ مايو عام 2022.

 

كيف أبدأ ؟

  • معرفة أسباب الرغبة في تعلم البرمجة.
  • اختيار لغة ترميز محددة.
  • الإلتحاق بالدورات الأكاديمية.
  • مشاهدة المحاضرات المرئية.
  • قراءة الكتب المجانية والمدفوعة.
  • ديمومة التواجد بين مجتمع المبرمجين.
  • إتمام مشاريع البرمجة.

اقتباسات قالها المشاهير

  • يجب أن تكون البرمجة مثل الشعر قصيرة وموجزة. – سانتوش كالوار.
  • أولا، حل المشكلة. ثم قم بكتابة الكود . – جون جونسون.
  • اجعلها تعمل، اجعلها صحيحة، اجعلها سريعة. – كينت بيك.

 


المراجع

  1. ^ What Is Programming? And How To Get Started.
  2. ^ Why is Programming important? The importance of computer programming explained.
  3. ^ THE IMPORTANCE OF PRACTICE.
  4. ^ الفقرة الأولى من مقالة الموسوعة الحرة ويكيبيديا.
  5. ^ What is Software Engineering?.
  6. ^ Programmer vs. Developer: Job Roles, Differences, Salaries.
  7. ^ How to Start Coding: The Ultimate Guide for Beginner Programmers.
  8. ^ Time __ wiki.
  9. ^ 35 Best Coding & Programming Quotes Will Inspire You.
تقييم هذا المنشور

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *